4أبريل
2

لماذا على صاحب الموقع الاهتمام بالصفحة الرئيسية؟

زائر الموقع الإلكتروني لا يقرأ الكثير من المحتوى المنشور في الصفحة الرئيسية لكونه وصل للموقع لكي يحصل على ما يريد ويعلم بأن ما يريده سيكون في صفحة أخرى، ومن هنا تبرز أهمية الصفحة الرئيسية في كونها الموجّه والدليل والقائد لما يريده الزائر وقد تكون سبباً لخروجه من الموقع بلا فائدة وقد لا يعود بعدها وفي حال كان الموقع تجاري ستكون الخسارة كبيرة عندما يتحوّل للمنافس ويجد ما يريد، في هذه التدوينة سنستعرض بعض النقاط التي تدعم أهمية الصفحة الرئيسية لأي موقع إلكتروني والتي تعطي دافع أكبر للمسؤول عن إدارة الموقع ليهتم بها أكثر.

التعريف بالموقع والهوية

الشعار واسم الموقع والـtagline تكفي للتعريف بالموقع الإلكتروني لذا ليس من الأفضل إضافة فقره للتعريف بالموقع ولا حاجة لوضع جمل طويله أو صور في الصفحة الرئيسية بهدف التعريف بالموقع لأن الزائر لن يقرأها، وسيعرف موقع وزارة التجارة والهيئة العامة للإحصاء من شعارها والاسم وكذلك سيعرف موقع شركة الاتصالات السعودية وشركة موبايلي من اسمها لكونه عميل لها وفي المقابل سيعرف أن موقع سوق كوم هو موقع للتجارة الإلكترونية وسيعرف أن موقع عالم التقنية هو موقع مختص بجديد التقنية وسيعرف أن ذلك الموقع هو موقع شخصي لكاتب معين والموقع الآخر خاص بالحجوزات السياحية.

تحديد نغمة وشخصية الموقع

من خلال تصميم الصفحة الرئيسية والمحتوى وطريقة عرض الجمل وصياغتها يمكن أن تعطي انطباع وإيحاء للزائر حول شخصية الموقع والطريقة التي يريد أن يتعامل بها مع الموقع وفي كونه موقع رسمي حكومي أو خدمي أو ترفيهي أو للتجارة الإلكترونية أو شخصي، هذا الانطباع يظهر في طريقة توزيع محتوى الموقع والجمل وبالصور وتركيبة الأقسام والقوائم الرئيسية وهنا يأتي دور المصمم المبدع الذي يبدع في إيضاح شخصية الموقع.

مساعدة الزائر للحصول على انطباع عن ماهية الموقع بالكامل

الزائر الذي يصل لموقع إلكتروني لأول مره يريد أن يعرف لمن هذا الموقع؟ من هم هؤلاء الناس؟ حول ماذا كل هذا الموقع؟ والمشكلة أن متصفح الانترنت فيه طبيعة التنقل بسرعة لذا فهو يريد المعلومات بأسرع وقت، لذا فالصفحة الرئيسية المفيدة هي التي تساعد الزائر مباشرة ليجيب عن “ما هو الموقع بالكامل” وبالطبع هذا لا ينطبق على الجهات المعروفة والشركات التي يصلها عميلها وهو ويعرفها من شعارها وألوانها، وكذلك الصفحة الرئيسية المفيدة يكون معظمها روابط مع وصف مختصر وبالطبع أيقونات واضحة وصور تعرض بطريقة مناسبة ولكن كل هذه التركيبة تحتاج لأن تكون معبره عن ماهية الموقع.

1

 

جعل الزائر يقوم بالمهمة الرئيسية التالية مباشرة

الزائر وصل للصفحة الرئيسية للموقع لكي يقوم بمهمة تلبي حاجته وحسب هدف الموقع سيكون على صاحبه التركيز على جعل الزائر يقوم بالمهمة التي جاء من أجلها مباشرة وبدون تفكير، فأول مهمة سيقوم بها من يدخل موقع حجز الطيران هي مهمة تحديد المدينة التي سيغادر منها والمدينة التي سيصل لها وبعدها التواريخ ولذلك تجدها في مواقع شركات الطيران الناجحة في أبرز مكان في الصفحة الرئيسية، وفي مواقع التجارة الإلكترونية ستجد العروض الأكثر طلباً واضحة أمامك وستجد التصنيفات ومستطيل البحث بارز بشكل يجذبك للكتابة، وفي المواقع الخدمية بالتأكيد لن يهتم الزائر بالأخبار التي تضعها في منتصف الصفحة وكأن الموقع إخباري بل يهمه إبراز الخدمات التي يقدمها الموقع وكل ما يحتاجه العميل، وبالطبع لكل موقع إلكتروني خصوصيته ولكن المهم هو أن تكون المهمة التالية التي سيقوم بها الزائر واضحة أمامه وعادة يقوم صاحب الموقع الناجح بتحديد أهم ثلاث مهام سيقوم بها الزائر ويرتبها حسب الأهمية أيضاً ومنها يتم إبرازها حسب الترتيب.

إيصال كل زائر للمسار الصحيح بفعالية وكفاءه

عليك أن تتحدث بلغة الزائر وتكتب بكلماته لكي يصل للمسار الصحيح وتكون الخيارات أمامه واضحه وبدون تكرار لكي لا يدخل في رابط معين ويعود بعد أن يتفاجأ بأنه لم يصل لما يريد بسبب فهم خاطئ للمسمى، والمقصود هنا هو تطبيق مفهوم قابلية الاستخدام على الصفحة الرئيسية ويراعى في ذلك المهام الثلاث التي تم تحديدها لتكون الخطوة التالية للزائر بعد زيارته الصفحة الرئيسية.

شارك التدوينة !

عن فيصل الصويمل

‏‏‏‏‏‏‏‏مُدوِّن مُهتَم بمواقع الإنترنت والمحتوى الرقمي وتحليلات الويب وموظف في مجال الحكومة الإلكترونية

تعليق واحد

  1. شكراً لك ا.فيصل مقال مفيد, نتمنى منك اثرائنا بجديدك خصوص في هذا المجال

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>

© Copyright 2017, All Rights Reserved